وصل مساء الثلاثاء 400 شخص من عناصر وعائلات مقاتلين خرجوا من منطقة “القدم” بدمشق إلى ادلب، تم توزيعهم على عدة مراكز إيواء في أريحا ومدينة ادلب، وسرمدا، فهل سيطيب لهم العيش هنا في ظل اقتتال الفصائل في إدلب؟!

أحدث التدوينات